منتديات صرخة الاقصى

مرحبا بكم في منتديات صرخة الآقصى
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 واحدٌ وأربعون عاماً وحريق الأقصى لم ينطفئ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مقدسية الهوى
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 862
تاريخ التسجيل : 11/12/2009

مُساهمةموضوع: واحدٌ وأربعون عاماً وحريق الأقصى لم ينطفئ   الخميس أغسطس 19, 2010 9:51 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



في يوم السبت القريبب 21/8/2010م يوافق الذكرى الـ 41 لإحراق المسجد الأقصى المبارك ، والتي حاول الاحتلال الإسرائيلي من خلالها تدمير المسجد الأقصى المبارك ، لكنه فشل في ذلك واستطاع للأسف الشديد أن يخرّب أجزاء مهمة وتاريخية منه،





ومن يومها والإحتلال يسعى الى تحقيق هدفه وطمعه الذي ما زال يراوده وهو بناء الهيكل المزعوم على حساب أو على أنقاض المسجد الأقصى المبارك ، لكنه ريثما يتحقق له ذلك فإنه يتدرج في مخططات التهويد وتكريس الواقع الاحتلالي في المسجد الأقصى المبارك ، وفي الذكرى الـ 41 لإحراق المسجد الأقصى فإنها مناسبة لأن نتذكر المسجد الأسير والمخاطر التي يدبرها الاحتلال الغاشم ، ولعلّها المناسبة الأنسب لأن ندعو الأمة جمعاء أن تتحرك من أجل إنقاذ المسجد الأقصى المبارك من براثن الاحتلال البغيض ، قبل فوات الأوان .
المسجد الأقصى تتهدده الحفريات الإسرائيلية التي وصل عددها إلى أكثر من خمسين حفرية ، شبكة من الأنفاق حفرتها المؤسسة الإسرائيلية الاحتلالية أسفل وفي محيط المسجد الأقصى المبارك ، تطويق المسجد الأقصى بنحو 100 كنيس ومركز يهودي ، اقتحامات واعتدءات للمسجد الأقصى المبارك من قبل قوات الاحتلال والجماعات واليهودية والمستوطنين ، إدخال السياح الأجانب وتجولهم في المسجد الأقصى شبه عراة بحراسة من شرطة الاحتلال ، تكثيف التواجد الاستيطاني حول الأقصى ، كل ذلك وغيره تهدف المؤسسة الإسرائيلية الاحتلالية من خلاله لتحقيق هدف تقسيم المسجد الأقصى المبارك بين المسلمين واليهود ، نحو سعي محموم من أجل أقامة هيكل أسطوري مزعوم على حساب المسجد الأقصى المبارك .

فيا أمة الإسلام ، هذا المسجد الاسير ، ينادي ويقول : ما زالت أنياب الاحتلال تحفر من تحتي ، وما زالت ألهبة النيران تشتعل في جنباتي ، فاستمعوا وانتبهوا لآهاتي واستجيبوا لصرخاتي ...














قام المهندس أمير خطيب – مدير " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث " مساء أمس الأربعاء 18/8/2010م بزيارة تفقدية لمشروع " إفطار الصائم في المسجد الأقصى المبارك ".



والذي تقوم عليه " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث " بإشراف كامل من دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس ، وعبّر المهندس الخطيب عن شكره الجزيل لدائرة الأوقاف في القدس والمسؤولين فيها لما يقومون به من خدمة ورعاية للمصلين والصائمين في المسجد الأقصى المبارك ، خلال شهر رمضان المبارك ، خاصة نصب المعرشات الواقية من أشعة الشمس في ساحات المسجد الأقصى ، والتي تساعد وتسهل قدوم ومكوث المصلين في المسجد الأقصى المبارك .
وخلال الزيارة التفقدية التي قام بها المهندس أمير خطيب ، وقف على سير المشروع من جميع النواحي ، حيث تقدم وجبات الإفطار الساخنة والمياه الباردة والتمور يومياً للمصلين والصائمين في الناحية الشرقية للجامع القبلي المسقوف ناحية المسطح المرواني .

وفي ختام الجولة الميدانية قال المهندس خطيب : "لقد قمنا اليوم بتفقد مشروع إفطار الصائم واطمأننا على سير المشروع ، حيث نحرص على تقديم ووصول وجبة الإفطار ساخنة مع كل مسلتزماتها ، كما ونحرص على تنويع الوجبات ، ويقوم ممثل من قبل " مؤسسة الأقصى " وهو السيد سمير درويش بمتابعة المشروع ميدانياً ويوميا في المسجد الأقصى ، بالتعاون والإشراف والتنسيق الكامل مع دائرة الأوقاف في القدس ، وقد خصصنا نحو 30 منظم يقومون على وضع الوجبات وتوزيعها وتقديم الخدمات اللازمة" .

وأضاف المهندس الخطيب : " نقدم يوميا نحو 1000 وجبة إفطار بالمعدل ، وفي يوم الجمعة يزداد العدد ويصل الى نحو 2500 وجبة ، ونقدم أيضا وجبات السحور كل ليلة جمعة وفي ليالي العشر الأواخر من رمضان ، وبالطبع فإنّ عدد الوجبات يزداد يوما بعد يوما ، خاصة في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك ، وتكون الذروة ليلة السابع والعشرين من رمضان ( يوم 26 من رمضان ) ، حين تقدم نحو 40 ألف وجبة إفطار وسحور للصائمين ، ونتوقع أن يصل مجمل وجبات والإفطار والسحور المقدمة خلال شهر رمضان إلى نحو 100 ألف وجبة ، بالإضافة الى تقديم نحو 150 الف عبوة مياه باردة ، و1،5 طن من التمور ، ناهيك عن نشاطنا الإعلامي والتواصلي مع المسجد الأقصى المبارك على مدار شهر رمضان المبارك عبر فعاليات أخرى ، ومن هنا فإننا نكرر دعوتنا الى اهلنا في الداخل الفلسطيني وفي القدس وفي الضفة الغربية الى مزيد من التواصل مع المسجد الأقصى المبارك ، وشدّ الرحال الى المسجد الأقصى المبارك ، ونقول للجميع موعدنا اليوم وغداً وكل يوم في المسجد الأقصى المبارك ، أما المحرومون من وصول المسجد الأقصى من ابناء شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة ، وفي كل مكان ، فالله نسأل ان يفك حصارهم وحصار المسجد الأقصى ، ونحن على يقين أن زوال الإحتلال عن الاقصى قريب وقريب جدا ، ويومئذ سنجتمع جميعا في المسجد الأقصى ونصلى صلاة النصر والتمكين ، وما ذلك على الله بعزيز " .








و سيبقى الاقصى باذن الله شامخا اسلاميا عربيا و كل فلسطيــــــــــــــــــــــــن.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
واحدٌ وأربعون عاماً وحريق الأقصى لم ينطفئ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صرخة الاقصى :: ##### منتديات فلسطينية ##### :: منتدى صرخة الآقصى واااااااااااااااامعتصمااااااااااااااااااااااا ه-
انتقل الى: