منتديات صرخة الاقصى

مرحبا بكم في منتديات صرخة الآقصى
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 نماذج من الأمثال الشعبية الفلسطينية ادخل وحفظها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامر
الادارة
الادارة


عدد المساهمات: 2407
تاريخ التسجيل: 08/12/2009

مُساهمةموضوع: نماذج من الأمثال الشعبية الفلسطينية ادخل وحفظها    الأحد سبتمبر 05, 2010 7:19 pm




نماذج من الأمثال الشعبية الفلسطينية ادخل وحفظها




أمثال بعض القضايا الاجتماعية




هناك أمثال تحمل أفكاراً و قيماً متناقضة:


‌أ- الجار و الجيرة



من أمثال الجار و الجيرة الإيجابية:



· ما بيعرف أسرارك غير ربك و جارك.

· اسأل عن الجار قبل ما تشتري الدار .

· تمنى الخير لجارك تشوفه في ديارك.

· جارك القريب لا أخوك لبعيد.

· لولا جارتي لانفرت مرارتي.

· الجار اللي بتصاحبه و تماسيه كيف تعاديه.

· رغيف برغيف و لا يبات جارك جعان.

· الجار للجار ولو جار



و يناقض هذه الأمثال ما قيل بالنسبة لجار السوء :



· إن أبغضك جارك حول باب دارك.

· انت جار ولا كشاف أسرار.

· جار السوء ما أرداه، اللي معنا أخذه اللي معاه خباه.

· صحن جري على باب داري، لا شبع شبعني، بس المعيار جاني.

· إن حكيت للجار عيرني و إن صبرت للدهر حيرني.

· الحسد في الجيران و البغض في الأهل.

· اللي بيركن على جارته بتنفقي مرارته.

· الجيران نيران.

· دار بلا جار تسوى ألف دينار.

· برميها في الحارة و لا عطيها للجارة.

· يا جاري إنت بحالك وأنا بحالي.


‌ب- العلاقات الأسرية و العائلية



من الأمثال التي تدعو إلى الروح السلبية:



· القرايب عقارب.

· جواز القرايب مصايب.

· العب وحدك تيجي راضي.



من الأمثال الإيجابية:

· كون نسيب ولا تكون ابن عم .

· ثلثين الولد للخال

· الخال مخلي والعم مولي.

· الخال لولا الشك والد.

· رب ابنك وأحسن أدبه، ما يموت تاي خلص أجله.

· الغصن مني ولو مال.

· اللي يطلع من ثوبه يعرى.

· أهلك ولا تهلك.

· اللي من دمك ما يخلو من همك.

· عمر الدم ما صار مي.

· الظفر ما يطلع من اللحم.

· أصلك يردك.

· الحر ما يتنكر لأصله.

· اللي مالو كبير مالو تدبير.


‌ج- كرم الضيافة – البخل



من الأمثال التي تحض على الكرم و ترغب فيه و في الإحسان إلى الضيف :



· هي على الأجواد دين و على الأنذال صدقة.

· الكشرة طرد للضيف.

· البادي بالكرم أكرم.

· الجود في الموجود

· الضيف ضيف الله.

· بصلة المحب للمحب خروف.

· بين عذرك و لا تبين بخلك.

· الكريم بيكرم بعباته.

· الكرم بيغطي كل عيب .

· بيت السبع ما بيخلاش من العظم.

· اعزم واكرم و الأكل نصيب.

· الضيف أسير المحلي.

· كرامة الضيف تلات أيام.



لكننا نجد في المقابل ما يناقض هذه الأمثال و يظهر تبرماً بالضيف و ضيقاً بإكرامه في الأمثال التالية:

· اطعم التم تستحي العين



فهذا أقرب للرشوة منه للكرم.



· ضيف المسا ما إله عشا.

· يا جاي بلا عزيمة يا قليل القيمة.

· ضيف و في إيدو سيف.

· من كتر الهف بتنهف و لو كنت غالي.



فهذه نصيحة و تحذير من عاقبة التردد باستمرار و كثرة الزيارات من دون مبرر معقول.



· خود صوفك و خروفك و عيني ما تشوفك.

· خود هديتك و كفيني بليتك.

· حبيبي و عيوني و عند الجيب ما تقربوني.



و ها هو نموذج لرجل بخيل يأمر زوجته بعدم العجن و صناعة الخبز بقوله:



· يا مره، يا مره، كثر الطحين مضرة، انت عشاك من طنباك و أنا عشاي من بره.

من طنباك: أي من الطنيب او الجار.


‌د- الطمع و الأنانية – القناعة و الواقعية:



و من الأمثال التي تحذر من الطمع و الأنانية و عواقبها و تحث على القناعة :



· الطمع فرق ما جمع.

· من حب نفسه كرهته جماعته.

· الإنسان عينه فارغة، بدبهاش إلا التراب.

· عندك عيش و عندي عيش و دناوة النفس ليش.

· الطمع فضاح قله بترتاح.

· إن كان صاحبك عسل تلحسوش كله.

· الطمع في الدين.

· كل واحد بيقول أنا بوقع في العنا.

· الوحداني مش من الناس.

· على قد لحافك مد رجليك.



و يناقض هذه الأمثال تلك التي تشجع على الطمع و الأنانية و ترغب فيهما مثل قولهم:

· إلعب وحدك تيجي راضي.

· يا روح ما بعدك روح.

· شربة من بره بتوفر الجرة.

· استكبرها و لو كانت عجرة.

· كولها نية قبل ما غيرك ياكلها مستوية.




أمثال الملامح التاريخية و السياسية



· شو بال عكا من هدير البحر.



قيل بعد هزيمة نابليون أمام عكا, و بصورة تعبيرية شعبية قالوا أيضاً :



· لو كانت عكا خايفة من هدير البحر ما وقفتش على الشط .

· الأرض بتقاتل مع أهلها .

· يا جبل ما يهزك ريح .

· السياسة ما إلها دين .



فالسياسي كما يعرفه الكثيرون هو الرجل الذي يلعب بوجهين متناقضين و يملك القدرة على إثبات كلا وجهيه، و هو في الغالب يتذرع بكل الوسائل و الحجج في سبيل الوصول إلى مأربه .



· السياسة تياسة .



و للأعراف الشعبية الفلسطينية قواعدها في التعامل و التفاوض مع الآخرين، و الدعوة إلى الحوار و النقاش و عدم الوصول إلى حد القطيعة مع الآخرين، و مما يقال في هذا السياق :



· خلي للصلح مطرح .

· اللي ما بيجي معاك تعال معاه.

· من عدم عدوه عدم صاحبه.

· طاول صاحبك و لا تعدمه.

· من طلبه كله فاته كله.

· الريس الشاطر بيجيب الريح من قرونه .

أي أن الرئيس المحنك هو القادر على تيسير الأمور في أصعب الظروف .



· الغربال الجديد إلو شدة .



هنا اعتراف بأن الرجال مع بداية تحملها المسؤولية يميلون في الغالب للجدية التي تميل للقسوة و الشدة محذرين من ذلك باسلوب الكناية.



و في ما يتعلق بالعلاقة مع العدو و الموقف منه و كيفية التعامل معه قيل:

· عدو جدك عدوك.

· عدو جدك ما بودك لو عبدته مثل ربك

· عمر العدو ما بيصير حبيب و لا فرخ الحية بيخط في العب

· العدو عدو لو اطعميه حلاوة .

· إفطر بعدوك قبل ما يتغدى بك .

· الغريب بيروح بس بده طولة روح.



و من الأمثال التي قيلت في السلطان و التي ترسخ مكانته و هيبته:



· اللي بياكل من مال السلطان بيضرب بسيفه.

· اللي حاكمك عاكمك.

· الناس مع الواقف.

· الغلبان ما بناطح السلطان .



لأن السلطان بغيبته لا يستطيع أحد مغالبته، و يعللون ذلك بقولهم:

· كف ما بيعاند مخرز



و من أمثال الشورى و الديمقراطية و التأكيد على أهميتها و نتائجها القيمة:

· شاور اللي اكبر منك و اللي أصغر منك و ارجع لعقلك.

· اللي بيشاور ما بيخيب

· ما خاب من استشار و ما ندم من استخار.

· خيبة حمولة ما إلها شوار.





أمثال رمضان و العيد



ينتظر الشعب الفلسطيني شهر رمضان بكل شوق و ترقب، فيعدون الأيام ترقباً و انتظاراً لإطلالته، فينادونهم بمثلهم الشعبي:



· يا رمضان يا ابو الأشهر مش تامم إلا تلات تشهر .

· رمضان يا ابو العيلة مش تامم و لا ليلة .

· هل هلالك شهر مبارك

· الصيام بلا صلاة زي الراعي بلا عصاة.

تأكيداً على الحرص على الالتزام الواجبات الدينية خلال هذا الشهر المبارك .



و تأكيداً على أهمية الصدقة و العطاء خلال هذا الشهر يقال:



· في رمضان لموا الرغفان و اطعموا الغلبان.

· في مضان اشوي الرغفان.



أما تلك الحفنة النادرة من الذين لا يصومون خاصة من الصبية فيزدريهم الجميع و يكونون موضع احتقار من الناس و يلاحقهم الفتيان و الصبية مرددين:

· يا مفطر في الحارة نذبحلك حمارة.

· يامفطر رمضان ما أقل دينك، كلبتنا السودة تقطع مصارينك

· يا صايم رمضان، احشي لك قربان،امك الملكة و اوك السلطان.



و من أمثال العيد:



· ع العيد كل الناس أجاويد.

· هو يوم في السنة.

· العيد للصغار .

· راح العيد و فرحاته و اجا المعلم وقتلاته

· العيد يوم و الرعنا شنقت حالها .



أمثال القيم الإسلامية


أ- ا لقضاء و القدر



· اللي ع الجبين لازم تشوفه العين .

· لا يمنع حذر من قدر .

· لا تدير ظهرك للدبابير و تقول تقادير .برمي حاله على الحيطان و بيقول يا قضى الرحمن .

· الخيرة فيما اختاره الله.



‌ب- القسمة و النصيب



· كل شي قسمة و نصيب.

· بتكون في تمك و بتقسم لغيرك.

· اللي الك الم واللي ما هو إلك محرم عليك.

· مش لمين سمى لمين قسم.

· لا تعتب على جبينك اعتب على نصيبك.

· ربك رب الغطا يعطي البرد على قد الغطا.

· لو تجري جري الوحوش غير رزقك ما بتحوش .

· اسعى يا عبدي و أنا بسعى معاك.

· كلمة يا ريت عمرها ما عمّرت بيت .

· كل شي بالأمل إلا الرزق بالعمل .

تجسد هذه الامثال قضية الرضى بما قسم الله للإنسان و تؤكد عليها، فالعطاء من الله وحده، يقسم الأرزاق على عباده لمن يشاء، و من الناس من يرى أن لقمة العيش هي نصيب مكتوب مهما بذل الإنسان من جهد، و لكنه في نفس الوقت يدرك ذلك بعيداً عن الاتكالية المفرطة و التسليم المسبق بالقسمة و النصيب، فهو مؤمن بها بقدر إيمانه السعي الحثيث و الجهد المضني لاكتساب لقمة عيشه، لعلمه أن الإيمان معناه العمل الذي حث عليه إسلامه و الذي يدعو للسعي الدؤوب.



‌ج- الأمانة و السر



غرس الإسلام العديد من القيم الروحية و الخلقية وكذا السلوكية في النفس العربية المسلمة بفلسطين. فهم يحفظون الأمانة و يجدون من العار عليهم خيانتها فيقولون:



· من أمنك لا تخونه لو كنت خاين

· هي أمانة و لا خوانة



و حاولوا جاهدين كتمان السر لأنهم وجدوا في كتمانه حفاظاً على أنفسهم:



· اكتم سرك تملك أمرك.

· ضب مالك في سماك.

· خود أسرارهم من صغارهم.



أمثال التفاؤل و التشاؤم



تنصب هذه الأمثال الشعبية نحو بعض الأفكار و الهواجس الاعتقادية الشعبية التي تعالج العديد من المسائل و القضايا الحياتية اليومية و التي غالباً ما تمس الكثير من الجوانب السلوكية و النفسية في الشخصية الفلسطينية المترسبة في نسيجهم العاطفي و بنيتهم الفكرية التي ربما يرتد البعض منها لمعتقدات قديمة.

و اختلطت مظاهر التفاؤل و التشاؤم المتناقضة بطبيعتها في عديد من الأمثال الشعبية كما سنرى لتشير على مظهر من مظاهر التطور الفكري، فهناك ما يدحض التشاؤم و آخر يبقي على تفاؤله لنفس المظهر و الموضوع واحد.



‌أ- التفاؤل و التشاؤم من الطيور:



· مثل البومة يزعق في الخراب:

فقد اعتاد هذا الطير أن يعشش ويعيش في المناطق الخربة و كأنه بذلك ينذر بالخراب، و بنفس المعنى قالوا مثلهم:

· إلحق البوم بدلك ع الرجوم.



الغراب أيضاً من الطيور التي تدعو للتشاؤم بنعيقها و ربما أفصحت معظم الأمثال الخاصة و المتحدثة عن الغراب عن دلالتها و مردودها الذي يعود لقصة سيدنا نوح، حين أرسل الغراب من فوق سفينته لكي يعرف ما إذا كانت الأمطار قد توقفت إلا أن الغراب لم يعد فقالوا:



· أبطأ من غراب نوح.

· مثل غراب نوح راح ما رجع.

· مثل لغراب ودى و ما جاب.



و للدلالة على فقدان الأمل في عودة الغراب أو ما أخذه :



· أخذها الغراب و طار

· يا فرحة ما تمت أخذها لغراب و طار .



‌ب- التفاؤل و التشاؤم بالأرقام :



للأرقام انعكاساتها النفسية على الوجدان الشعبي، فمنها ما يتجنب ذكره و يبتعد حتى عن النطق به، و إذا ما دعته الحاجة أشار إليه بالرمز أو التمثيل أو الإشارة، و هناك أرقام يحلو له النطق بها لدلالتها المريحة على نفسيته.



الرقم خمسة:



هذا الرقم يتشاءم منه بعض أفراد الشعب الفلسطيني، فتجدهم دفعاً عن أذاه لا ينطقون به قائلين قولتهم السائرة( عدد كف ) و أحياناً يستعيضون بها كلمة واحدة قائلين ( كف ) . و بتعبير آخر يقولون (عدد اليد)، و إذا تجاوز أحد الأفراد أن ذكر الرقم واضحاً بقوله(خمسة) ردوا عليه ( خمسة في عين الشيطان)، و رداً للحسد تجدهم يقولون:



· خمسة في عين الشيطان.

· خمسة و خميسة.

و الخميسة هي عبارة عن كف يصنع من الفضة أو الذهب و أحياناً من البلاستيك و يلقونه على الأشياء العزيزة عليهم رداً للحسد، و كأنهم بذلك يبطلون تأثير عدد (الخمسة ) بها.



الرقم سبعة:



· السبعة مسبوعة:

مثل شعبي يردد للتشاؤم من هذا الرقم.



كما ينسب الرقم 7 للعديد من الأحاديث النبوية فيقولون:



· النبي وصى ع سابع جار.



كما لا ننسى الاحتفال باليوم السابع لمولد الطفل ( الأسبوع )، و كذا اليوم السابع للعروسة و الاحتفال به.

و لو تناولنا العديد من الأمثال الشعبية الفلسطينية و التي للرقم 7 فيها نصيب ، نجد أن معظمها لا ينم عن التفاؤل مثل:



· عمل السبعة و ذمتها.

· سبع صنعات في إيدي و البين جاير عليهم.

· عيلة السبعة ما إلهاش شبعة.

· سبع طبول في استنبول في عرسك يا دبانة.

· ستة سبعة في خدمة القرعة.

· فتش بيتك سبع مرات قبل ما تخون جارك.



‌ج- أيام الأسبوع:



لأيام الأسبوع تأثيرها على الفكر الروحي للشعب الفلسطيني و معتقداته حيالها حيث يرى أن لكل يوم من أيام الأسبوع أشياء يجب اجتنابها و أخرى يتفاءل من الإتيان بها أو فعلها.

فعن يوم الأحد يقولون:



· الأحد بيحد الشر.

· الحد يا بتحد يا بتمد:

أي أن الامطار إما ان تكف عن الهطول أو أنها ستواصل و تمتد في سقوطها.



أما يوم الإثنين فيعتقون أن تفصيل الثياب فيه أمر محبب و يدعو للتفاؤل مرددين قولهم:



· يوم الاتنين بيزيد مترين.



و في نفس هذا اليوم لم يحبذوا العمل قائلين:



· إن كان عليك ألفين لا تغسل يوم الاتنين.

· كول خبزك بالدين و لا تشتغل يوم الاتنين.

· لا تشتغل يوم الاتنين لو كانت عيلتك ألفين.



و في تشاؤمهم من يوم الثلاثاء يقولون:



· يوم الثلاثا يا حرق يا وراتة.



كما نجدهم يتشاءمون من أخر يوم أربعاء من كل شهر و يطلقون عليه تعبيراً شائعاً:



· أربعا لا تدور.



كما كانوا يفضلون تفصيل الملابس يوم الخميس من خلال قولهم:



· يوم الخميس فصل لحبيبك قميص.



أما يوم الجمعة فهو يوم الراحة و يوم صلاة الجمعة جماعة، كما يرددون:



· الجمعة جامعة و الدواعي فيها سامعة







أمثال الطقوس السحرية و القصص الخرافية



هناك أمثال تحمل بصمات معتقدات قديمة جداً، مما يشير إلى قدم هذا التراث الذي وصلنا إليه، كما تدلنا العديد من الأمثال الشعبية التي يرددها الشعب الفلسطيني على العديد من مجالات السحر .



و هناك طقوس خاصة بالحيوانات ، كما ورد في المثل القائل:



· الغزالة الشاطرة بتغزل برجل حمار:



حيث يرى البعض أن لعظمة الحمار خاصة عظمة الساق تاثيرها السحري و كثيراً ما تستخدم لتحول دون وفاة الاطفال عند ولادتهم، لذا بات في الاعتقاد الشعبي بأن الغزالة لو استعانت بهذه العظمة ستنجز ما تريد لخبرتها بالعزائم.



و البعض يفسر المثل الشعبي القائل:



· الحيطان الها ودان :

بأن معناه أصلاً أن الجدران أرواح تسكنها ممن يكرهون سماع مثل هذه الأقاويل.



كما لا يجرؤ بعضهم على قتل القطط لاعتقادهم بان الله سينتقم من قاتلها فيقولون:



· خطية القط ما بتنط.



و نستطيع الاستدلال على بعض أعمال المشعوذين من خلال قولهم:



· القراية على الراس زي السحر.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://samera-1968.yoo7.com
 

نماذج من الأمثال الشعبية الفلسطينية ادخل وحفظها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صرخة الاقصى ::  :: -